انهيار متجدد لريال اليمني مقابل العملات الأجنبية والبنك المركزي اليمني يعلن عن نتائج المزاد رقم (1/2022) لبيع عملة أجنبية

اقتصاد

أعلن البنك المركزي اليمني يوم أمس الثلاثاء الموافق 4 يناير 2022م، عن نتائج المزاد رقم (1/2022) لبيع عملة أجنبية، والتي أعلن عنها يوم الأحد الماضي.

جاء ذلك في وثيقة نشرت في الموقع الرسمي للبنك تؤكد أن مزادات بيع العملة الأجنبية ستكون مستمرة بشكل أسبوعي.

وصرح محافظ البنك المركزي أحمد غالب المعبقي، الأحد الماضي، عن دعم كبير ينتظر البنك المركزي من السعودية ودول الخليج، لدعم اليمن وتعافيه الاقتصادي. الأحد, 02 يناير, 2022

شهد الريال اليمني خلال الإسبوعين الماضيين  تحسناً كبيراً أمام العملات الأجنبية حيث وصل سعر الدولار إلى أقل من 800 ريال للدولار الواحد، بعد تجاوزه الشهر الماضي 1700 ريال.

من جانب أخر تناقلت الأخبار المحلية خبر أنهيار الريال اليمني من جديد  أمام العملات الأجنبيةبعد تحسنٍ نسبيّ شهدته العملة خلال الأسبوعين الماضيين، مما اضطر البنك المركزي بتوجيه  تجميد أرصدة  بعض شركات الصرافة.

 مصادر مصرفية قالت ، إن الريال اليمني عاود الهبوط أمام العملات الأجنبية، حيث وصل تجاوز سعر الدولار الواحد حاجز الـ 1100 ريال، فيما أعلن البنك المركزي أن سعر الدولار شراء 970، وبيع 1009 للدولار الواحد.

وفي نشرته على موقعه الإلكتروني، قال البنك إن سعر الريال السعودي للشراء بلغ 260، والبيع 250 ريال يمني.

 خبراء اقتصاديون عبروا عن أسفهم لهذا الارتداد العكسي للدولار وبقية العملات الأجنبية في أسواق الصرف، محذرين من تبديد المكاسب التي حققها الريال أمام العملات الأجنبية خلال الأسبوعين الماضيين.

واشار اقتصاديون إلى أن هذا الارتداد، يؤكد أن إدارة السوق المصرفية لا تزال تحت هيمنة المضاربين؛ وذلك في ظل تراخي عملية الاصلاحات الحكومية، وتأخر الإعلان عن الدعم المالي للبنك المركزي.

وفي ذات السياق قلل مراقبون أهمية هذه الخطوة؛ كون الوضع الحالي بحاحة إلى إجراءات شاملة لكبح عملية المضاربة، تطال كافة المتورطين، وليس قرارات أحادية، ليس لها أي تأثير على استقرار العملة، وكبح جماح المضاربين.