من هي أول سيدة سعودية تحضر اجتماع مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة؟

عرب وعالم

بات ظهور المرأة السعودية في المناسبات المهمة، والمحافل الرسمية أمرًا ليس بمستغرب، وخاصة بعد أن سعت المملكة لتمكين المرأة وإعطائها الفرصة لتكون شريكًا في بناء الوطن ورفعته، وظهرت أخيراً الأمينة العام لمجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة "شيهانة العزاز" في جلسة اجتماع استراتيجية صندوق الاستثمارات العامة، والتي ترأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لتكون هي المرأة الوحيدة التي حضرت الاجتماع.

 

من هي شيهانة العزاز؟

 

تعتبر "شيهانة العزاز" من أوائل المحاميات في السعودية، فهي أول محامية سعودية تحقق نجاحًا في "اختبارات البار"، وتُجاز من قِبل مجلس إدارة ولاية نيويورك الأمريكية في القانون، وبسبب نجاحها وتميزها اختارتها مجلة فوربس الشرق الأوسط ضمن قائمة أقوى 100 سيدة أعمال، وتم تلقيبها بـ"صانعة الصفقات" في 2016 من قبل مجلة "فاينانس مونثلي" البريطانية، كما حصلت على جائزة الشخصية النسائية القانونية من مجلة "إنترناشيونال فاينانشيال لو ريفيو IFLR" عام 2019.

 

تحصيلها العلمي

حصلت "العزاز" على شهادة البكالوريوس في القانون مع مرتبة الشرف من جامعة درهام في بريطانيا، وتدربت في عدد من الجامعات والمعاهد الدولية، أبرزها المعهد الدولي للتطوير الإداري في كلية الأعمال في لوزان، سويسرا، وجامعة نوتردام، وجامعة بوردو في الولايات المتحدة، وجامعة بوكوني في إيطاليا، وكذلك معهد إنسياد للدراسات العليا في إدارة الأعمال في فونتينبلو، فرنسا.

 

رخصة محاماة من أمريكا

تدربت شيهانة في نيويورك في شركات محاماة معروفة، وكان من أوائل المكاتب التي عملت فيها مكتبBakerElkins ، وساهمت في تأسيس فرع الرياض.

 

صندوق الاستثمارات السعودي

تقود "العزاز" حاليًّا المعاملات التجارية في الإدارة القانونية لدى صندوق الاستثمارات السعودي.

 

مؤتمرات وندوات شاركت فيها

شاركت "شيهانة" في الكثير من المؤتمرات والندوات التي تهدف إلى تحفيز ودعم الشباب، منها المؤتمر السنوي للشؤون الدولية بجامعة كولورادو الأمريكية، كما ألقت الكلمة الرئيسة في المؤتمر الألماني الشرق أوسطي الأول للمهنيين الشباب في برلين.

وأيضًا استضافها مجلس الشؤون العالمية في كلية القانون في جامعة ويسترن نیو إنجلاند الأمريكية مؤخرًا للحديث عن خبرتها في ندوة بعنوان "سعودية في مكتب الزاوية". كما ألقت محاضرات لدى جامعات أمريكية عدة، من ضمنها جامعة هارفارد في بوسطن.